سكوب ماروك

لذيكم تظلم أو خبر تودون نشره على الجريدة
راسلونا على scoopmaroc2015@gmail.com
أو الاتصال المباشر 0629688282       

عاجل بالصور: بوادر زيارة ملكية مرتقبة لمدينة سطات تلوح في الأفق وحالة استنفار غير مألوفة تعم المدينة

عاجل بالصور: بوادر زيارة ملكية مرتقبة لمدينة سطات تلوح في الأفق وحالة استنفار غير مألوفة تعم المدينة

استيقظت مدينة سطات صبيحة اليوم الاثنين 4 دجنبر على وقع مجموعة من التغييرات الاستثنائية والمتمثلة في خروج استثنائي لعناصر عمال الإنعاش من عمالة سطات صوب شارع الحسن الثاني (الطريق الوطنية رقم 9) عاملين على طلاء طوار هذا الشارع بالأحمر والأبيض، وتعويض بعض المقاطع التي كانت مصبوغة بالأخضر والأبيض لمنع الوقوف والتوقف انطلاقا من عمالة سطات صوب الحرم الجامعي.

في ذات السياق، وثق طاقم سكوب ماروك خروج عمال لبلدية سطات يسابقون الزمن لتقديم المساعدة لعمال الإنعاش الذي أنهكتهم الراحة التي كانوا يخلدون فيها، عاملين على طلاء جانب آخر من الطوار لنفس الشارع.

 في هذا الصدد، لامس المواطنون بمدينة سطات حركية غير عادية وان مسؤولي المدينة بدأوا يتحركون بوثيرة غير مألوفة في أماكن وفضاءات متفرقة في المدينة، حيث تم استقدام كم هائل من اليد العاملة لقسم الإنعاش لإزالة الأعشاب الملتصقة في شارع الحسن الثاني والطريق السياحية، وكنس نفس الشارع إضافة لإعادة تنميق محيط الإقامة العاملية، وصيانة البالوعات المتواجدة في المكان، إضافة لحث بعض المقاولات على استكمال أشغالها بشكل متسارع خاصة ما يتعلق بمدارة الحرم الجامعي ومحيطها بغابة المزامزة، وكذا استقدام الوسائل اللوجيستيكية والبشرية للقيام بالإصلاحات والترميمات التي شملت عددا من شوارع يرتقب أن تشهد مرور الموكب الملكي.

من جهة أخرى، أبرزت مصادر سكوب ماروك أن ما يروج في بعض الأوساط، وما سبق ذكره مرتبط بزيارة اللجنة التي تسبق الزيارات الملكية للتأكد من سلامة الترتيبات للمدن قبل حلول الزيارة الملكية، أملا في زيارة ملكية ميمونة مرتقبة سيقوم بها عاهل البلاد الملك محمد السادس الى سطات، حيث من المنتظر أن يعمل على تدشين انطلاق أشغال بناء سوق الفتح المعروف لدى ساكنة المدينة بسوق "ماكرو"، إضافة لأحد المؤسسات الجامعية التابعة لجامعة الحسن الأول وكذا ترجيح إمكانية تدشين مشروع إعادة تهيئة الخزانة البلدية ومحيطها...

 إلى ذلك، استقبل العديد من المواطنين خبر بوادر الزيارة بفرحة عارمة خصوصا وأن جلالته أينما حل والخير معه وذلك لإعطاء نفس جديد للعديد من المشاريع التي تم تعطيلها أو التي تسير بثيرة بطيئة داخل المدينة، أملا في عودة مدينة سطات إلى  سكة التنمية التي تشهدها العديد من ربوع المملكة.

 

 

 

e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث

.::: إفتتاحية سكوب :::.

2017-11-29-20-55-55 ... من كل تلك الخيبات التي رافقتنا منذ الصغر، منذ مسحوا ذاكرة مدينة سطات ومحوا مجدها وحولوها لمدينة تصدر الأموال لبناء مدن أخرى وتمويل مشاريع كبرى...
د. يوسف بلوردة

.::: تابعونا على الفيسبوك :::.

.::: سكوب تيفي :::.