سكوب ماروك

لذيكم تظلم أو خبر تودون نشره على الجريدة
راسلونا على scoopmaroc2015@gmail.com
أو الاتصال المباشر 0629688282       

غرفة الصيد البحري تتبرأ معتبرة الشناقة محور التهاب أسعار الأسماك.. فأين لجن المراقبة الحكومية؟

غرفة الصيد البحري تتبرأ معتبرة الشناقة محور التهاب أسعار الأسماك.. فأين لجن المراقبة الحكومية؟

كشفت مصادر سكوب ماروك أن تدخل السماسرة أو ما باتوا معروفين لدى الرأي العام تحت اسم الشناقة ساهم باشتعال أسعار الأسماك في الأسواق المغربية.

في ذات السياق، خرجت جامعة غرف الصيد البحري ببلاغ تشير فيه إلى ارتباط موجة الغلاء في أسعار الأسماك، خلال شهر رمضان الجاري، بسلوكات الوسطاء، داعية السلطات العمومية إلى تحريك آليات المراقبة لمحاربة المضاربة في المواد الاستهلاكية الأساسية. وأكدت الجامعة أن "أرباب مراكب الصيد لا يتحملون أي مسؤولية في هذا الارتفاع، وأن الأسعار داخل أسواق السمك بالجملة بموانئ الصيد لم تعرف أي زيادة ملحوظة خلال الشهور الأخيرة، فمثلا أثمنة السردين لا تتجاوز 3 دراهم فقط، بينما تباع بأثمنة مضاعفة عشرات المرات للمواطنين.

تصريح الغرفة يفتح الباب على مصراعيه على وزارة الحكامة وكذا المجالس المنتخبة وأقسام العمل الاقتصادي بعمالات الأقاليم المفروض عليها التتبع والمراقبة للأسعار في الأواق التي باتت بعض سلعها تلتهب دون أن يحرك أي مسؤول ساكنا تاركا المواطنين يتخبطون بين مطرقة المستوى المعيشي المتدني وشطط سماسرة البضائع والسلع. فماهي أدوار الأقسام الاقتصادية إن لم يكن دفع التجار على احترام التسعيرات المقبولة والمنطقة؟ وما رأي الغدارة الترابية في تفاصيل هذه الوقائع؟

 

 

e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث

.::: إفتتاحية سكوب :::.

2018-09-13-13-44-10 خرج مرة أخرى رئيس المجلس الإقليمي لسطات بتغريدة عبر صفحته الرسمية بالفايسبوك والتي تحمل اسما لا زال يطرح أكثر من علامة استفهام "الاستاذ...
د. يوسف بلوردة

.::: تابعونا على الفيسبوك :::.

.::: سكوب تيفي :::.