وقايتنا.. تطبيق هاتفي مغربي ينضم لكتيبة حرب إقليم سطات على جائحة كورونا عبر تتبع الإصابات (فيديو)

وقايتنا.. تطبيق هاتفي مغربي ينضم لكتيبة حرب إقليم سطات على جائحة كورونا عبر تتبع الإصابات (فيديو)

أطلق المغرب، بداية الأسبوع الجاري، تطبيقا رقميا على الهواتف النقالة يمكن من تتبع الإصابات بفيروس كورونا المستجد، على أن يكون استعماله طوعيا بحسب ما أعلنت وزارة الصحة، ضمن حملة وطنية واسعة للتحسيس تحت شعار "بوقايتنا… نبقاو على بال"، وذلك بهدف تشجيع المواطنين على مواصلة تبني الإجراءات الوقائية للحد من انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد.

في ذات السياق، انخرط إقليم سطات على غرار باقي جهات وأقاليم ربوع المملكة، في الحملة الوطنية للتحسيس بأهمية التطبيق الهاتفي "وقايتنا" للإشعار باحتمال التعرض بعدوى فيروس كورونا المستجد وذلك في إطار شراكة بين وزارة الصحة ووزارة الداخلية، وبتعاون مع وكالة التنمية الرقمية، والوكالة الوطنية لتقنين المواصلات، ومساهمة تطوعية ومجانية من طرف الشركات المغربية الخبيرة في هذا المجال، كما تم اعتماده من طرف اللجنة الوطنية لمراقبة حماية المعطيات ذات الطابع الشخصي.

في سياق متصل، يدخل هذا التطبيق ضمن حملة وطنية واسعة للتحسيس، تحت شعار "بوقايتنا...نبقاو على بال"، وذلك بهدف تشجيع المواطنين على مواصلة تبني الإجراءات الوقائية للحد من انتشار جائحة فيروس كورونا المستجد، من قبيل غسل اليدين بالماء والصابون باستمرار، أو باستعمال المحلول الكحولي، وارتداء الكمامة، إضافة إلى احترام التباعد الجسدي، فضلا عن استخدام تطبيق "وقايتنا".الذي أصبح متاحا على نظامي "غوغل بلاي" و"آب سطور" للتطبيقات الهاتفية، وعلى الموقع الإلكترونيwww.wiqaytna.ma  ابتداء من اليوم الاثنين فاتح إلى غاية 17 يونيو 2020.

جدير بالذكر، أن هذا التطبيق يعتمد على استخدام تقنية البلوثوت ويستعمل على أساس طوعي محض، سيقوم بإشعار مستعمليه في حالة ما إذا كانوا على تقارب جسدي وثيق لمدة معينة مع مستعمل آخر تم تأكيد إصابته بمرض كوفيد-19 في غضون21 يوما التي تلت هذه المخالطة، حيث ستقوم فرق وزارة الصحة بتقييم خطر التعرض للإصابة، ومن ثم التواصل مع الأشخاص المخالطين إذا دعت الضرورة ذلك.ويأتي هذا التطبيق، الذي يندرج في إطار جهود مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد، لتعزيز النظام الحالي لتتبع الحالات المخالطة والتكفل بها،

في هذا الصدد، جندت السلطات الإقليمية بإقليم سطات كافة امكانياتها المتاحة لحث وتحسيس كافة الفاعلين الجمعويين والقطاع الخاص ووسائل الإعلام وجميع المواطنات والموطنين إلى المساهمة بشكل فعال وكبير في هذه الحملة الوطنية التحسيسية والانخراط في التدابير الوقائية.

وللمزيد من المعلومات حول هذا التطبيق، يمكن زيارة موقعwww.wiqaytna.ma أو تحميل الدعامات التواصلية حول الحملة التحسيسية على الرابط https://bit.ly/2TGKtIb، باقي التفاصيل في الفيديو التعريفي لهذا التطبيق (وقايتنا) أسفله.

 

 

e-max.it: your social media marketing partner

أضف تعليق

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

كود امني
تحديث

.::: إفتتاحية سكوب :::.

2020-01-31-12-35-19 في مثل هذا اليوم من سنة 1982، لمست أول جسم غير رحم والدتي، إن يد طبيبة صينية تدخلت لولادتي بمستشفى الحسن الثاني بسطات بعدما رفض الأطباء المغاربة...
د. يوسف بلوردة

.::: تابعونا على الفيسبوك :::.

.::: سكوب تيفي :::.